تعتبر مواقع التواصل الإجتماعي بكل أنواعها، مكانا يفضله العديد من الأشخاص للتحدث أو مشاركة اهتماماتهم أو للبحث عن فرص أو لمشاركة يومياتهم مع أصدقائهم، كما أن هناك من يتخذها مصدرا لكسب المال.

وكشف تقرير «موقف السوشيال ميديا بالشرق الأوسط 2021» الصادر عن مؤسسة كراود أنالايزر العالمية، إن هناك اهتمام كبير من قبل المصريين بوسائل التواصل الاجتماعي، وهو ما بينته الأرقام الخاصة بالاشتراكات والمتابعات للمواقع.

وأشار التقرير إلى أن تطبيق «فيسبوك» هو الأوسع انتشارا واستخداما في مصر حيث يبلغ عدد مستخدميه من المصريين فقط 44 مليون شخص، وكانت أكثر الاهتمامات الخاصة بالمشاركين هي التسوق يليها الموسيقى ثم الألعاب، وأخيرا صفحات اللياقة البدنية.

ويأتي تطبيق «إنستجرام» في المرتبة الثانية، حيث يبلغ عدد المشتركين به 14 مليون مشترك وتتمثل أكبر تفضيلاتهم في الصفحات الخاصة بالتسوق والموسيقى والرياضة، وفي المرتبة الثانية تأتي الألعاب والطعام والأفلام والسفر.

أما عن تطبيق «سناب شات» فيحل في المرتبة الثالثة بـ9 ملايين مشترك، وتأتي أكثر تفضيلات متابعية خاصة بالموضة والألعاب والموسيقى والرياضة والأفلام.

أما تطبيق «لينكد إن» فيأتي مشتركوه بعدد 5 ملايين مشترك، وتأتي أكثر تفضيلات المتابعين له خاصة بصفحات التعليم والدورات التدريبية والتوظيف.

ثم يأتي في المرتبة الرابعة، تطبيق «تويتر» الذي يستخدمه 4 ملايين مشترك مصري مهتمين بالرياضة والأفلام والمسلسلات.

ويتزايد بشكل كبير استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في مصر بشكل كبير ما يجعلها من أكثر الدول استخداما لها.

ولفت التقرير، إلى أن أعداد المستخدمين لتطبيقات التواصل من الذكور يتجاوز الإناث بشكل كبير على جميع المنصات باستثناء تطبيق «سناب شات»، وبالرغم من ذلك فإن أعداد المستخدمين من الإناث تتزايد باستمرار مع نمو عدد المستخدمين النشطين في مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *