يخضع الفنان سمير غانم، وزوجته الفنانة القديرة دلال عبد العزيز، هذه الأيام للحجر الصحي داخل إحدى المستشفيات الخاصة، إثر إصابتهما بفيروس كورونا.

وقال مصدر مطلع لـ”الدستور”، إن  الثنائي يعاني من مشاكل في التنفس أدت إلى تدهور حالتهما الصحية.

 

كانت قد أصيبت دلال عبد العزيز بكورونا منذ أيام قليلة، أدى إلى تدهور حالتها الصحية وحجزها بالعناية المركزة ووضعها على جهاز الأكسجين، إلا أن صحتها باتت أفضل وفي حالة تحسن كبيرة، وذلك بعد أيام قليلة من إصابة نجلتيهما دنيا وإيمي، بفيروس كورونا إلا أن حالتهما الصحية أفضل وفي تحسن، عقب خضوعهم للحجر الصحي.

 

وفي السياق ذاته قال الإعلامي عمرو أديب، إن هناك تحسنًا في الحالة الصحية للأختين دنيا وإيمي سمير غانم بعد إصابتهما بالفيروس .

وتوسعت أسرة سمير غانم فنيًا بارتباط الابنتين بنجوم من الوسط الفنى والإعلامى، إذ ارتبطت «دنيا» عام ٢٠١٢ بالمذيع رامى رضوان» وتزوجته فى يونيو ٢٠١٣، وأنجبت منه ابنة وحيدة وهى «كايلا»، وقد ظهرا معًا فى أكثر من برنامج تليفزيونى، كما تزوجت «إيمى» فى نوفمبر ٢٠١٦ من الفنان حسن الرداد، وشاركته فى بطولة أكثر من عمل فنى وحققا نجاحًا كبيرًا على طريقه والديها فى بدايات زواجهما.

قرر صناع مسلسل “عالم موازي” خروج العمل من الماراثون الرمضاني الجاري، وذلك بعد إصابة دنيا سمير غانم ودلال عبد العزيز وهشام جمال، حيث كان من المفترض عرضه بالنصف الثاني من شهر رمضان لتضمنه 15 حلقة فقط.

وكانت الفنانة دنيا سمير غانم اعلنت عن اصابتها ووالدتها بفيروس كورونا منذ الفترة الماضية، ثم اعلن مخرج العمل هشام جمال اصابته هو الاخر مما تسبب في توقف تصوير العمل ومن ثم خروجه من السباق الرمضاني وكان من المقرر عرضه على شاشة الحياة. المسلسل يحمل اسم “عالم موازي”، ويشارك في بطولته الفنان علي ربيع، والفنانة دلال عبد العزيز والدة دنيا سمير غانم، وإسلام إبراهيم، وكذلك الممثلون شيماء سيف وعمرو وهبة بعد أن حققا نجاحا كبيرا من مسلسلهما «في بيتنا روبوت»، ومن المقرر أن تدور أحداث المسلسل في 15 حلقة فقط، مثل مسلسلات «بين السما والأرض» و«كوفيد 25» و«أحسن أب».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *