قالت الإعلامية ريهام سعيد، إن الفنانة ريم البارودي قامت بخلافات مع الفنانة الراحلة ميرنا المهندس، وسمية الخشاب، وأحمد سعد، ومعها أيضًا، بخلافها هي «ريهام سعيد»، التي ليس لها أي خلافات مع أحد في الوسط، ولا تبادلت يومًا ما الشتائم مع أحد، متوقعة أن تكون خلافات ريم البارودي المتعددة وراء شهرتها.

وأضافت «سعيد»، خلال حوارها في برنامج «شيخ الحارة والجريئة»، مع المخرجة إيناس الدغيدي، على شاشة «القاهرة والناس»، أن لديها ابن يبلغ من العمر 23 عامًا، وفتاة تبلغ 22 عامًا، «مينفعش  يبقى ولادي في الجامعة وسط أصحابهم ويسمعوا عن واحدة بتشتم أمهم بطريقة وحشة ومرفعش ضدها دعوة قضائية».

وأشارت إلى أنها كانت تعتقد أن ريم البارودي «ست جدعة»، ولكن عندما خرجت من القناة وجلست في المنزل لم تعد البارودي تكلمها، «هي خدت من الفانز بتوعي كتير، أنا مبدرش مني أي شتائم، ومفيش خناقات على رجالة ولا كلام من ده خالص، أنا ست متجوزة، وحتى مبتكلمش مع أصدقائي الرجال».

وردت الإعلامية ريهام سعيد، عن مدى إمكانية استجابتها لأي حملة من حملات السوشيال ميديا ضدها للتوقف عن تقديم البرنامج، حيث قالت «فيه كتائب فيك كتير أوي، فيه أعداء أنا عرفاهم كويس أوي، دول كتائب الكترونية مش حقيقية، لو السوشيال ميديا قالت اقعدي مش هقعد، ما هما بيعملوا كده كل شوية، يوم لما الناس تبقى في الشارع رفضاني هقعد، أنا بلاقي في الشارع حب رهيب».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *