ناقش محمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي، اليوم الثلاثاء، خلال اتصال هاتفي مع جو بايدن الرئيس الأمريكي عددًا من القضايا الإقليمية والدولية.

 

وقال ولي عهد أبو ظبي، إن الامارات لديها قاعدة صلبة ومستدامة من المصالح المشتركة مع الولايات المتحدة وحريصة على تعزيز العلاقات وتطويرها في المستقبل.

 

وأوضح ولي عهد أبو ظبي، أنه بحث خلال اتصال هاتفي مع جو بايدن العلاقات الإستراتيجية بين البلدين، والتعاون في مجالات الطاقة النظيفة وحماية البيئة.

 

وتطرق الاتصال الهاتفي إلى العديد من القضايا والمستجدات الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها التطورات في منطقتي الخليج العربي والشرق الأوسط والقرن الإفريقي.

 

كما أكد الجانبان أهمية مواصلة تقوية وتعزيز العلاقات الثنائية وتنميتها في المستقبل، وبذل الجهود المشتركة من أجل تعزيز السلام والتعاون في المنطقة بما يصب في مصلحة شعوبها وتطلعها نحو الاستقرار والتنمية، ودعم جهود تسوية النزاعات والأزمات الإقليمية عبر الطرق الدبلوماسية والسياسية.

 

وقدم الرئيس الأمريكي تهانيه لولي عهد أبو ظبي بمناسبة احتفالات دولة الإمارات بعام الخمسين، مشيرا إلى الأهمية الإستراتيجية لاقامة العلاقات الدبلوماسية بين دولة الإمارات وإسرائيل.

 

بايدن يؤكد على العلاقات الاستراتيجية مع الإمارات

 

من جانبه أشاد الرئيس الأمريكي بتعاون الإمارات والولايات المتحدة في عدة مجالات بينها الفضاء والمناخ، مؤكدا عمق الشراكة الراسخة التي تجمع الإمارات والولايات المتحدة.

 

وأوضح البيت الأبيض في بيانه أن الرئيس جو بايدن أكد لولي عهد أبوظبي الشراكة طويلة الأمد بين الولايات المتحدة و الإمارات.

 

وقال البيت الأبيض إن جو بايدن أكد الأهمية الاستراتيجية لتطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل وأعرب عن دعمه لذلك، مشيرا إلى أن الرئيس الأمريكي وولي عهد أبوظبي اتفقا على أولوية العمل لمعالجة النزاعات بما في ذلك الأزمة الإنسانية في منطقة تيجراي في إثيوبيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *