حققت الفنانة أسماء أبو اليزيد نجاحا كبيرا في مسلسل الاختيار 2، في دور «عالية» التي استمرت في علاقة حب مع يوسف الرفاعي الذي يؤدي دوره أحمد مكي، مدة 3 سنوات بدون أن يعترف لها بحبه بسبب خوفه عليها من عواقب الارتباط به لطبيعة عمله كضابط شرطة في القوات الخاصة يواجه الموت، ثم أخبرها بحبه لها وتتوالى الأحداث ويتزوجان.

أسماء أبو يزيد تتصدر التريند بسبب دورها في «الاختيار 2»

علاقة الحب بين عالية ويوسف أثارت ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي من قبل رواده الذين حرصوا على نشر صور ومقاطع فيديو من المشاهد بينهما، وأشاد الكثيرون بأداء أسماء أبو اليزيد التمثيلي وحاولوا التعرف على بعض من تفاصيل حياتها بشكل عام لحبهم لها.

وكشفت أسماء أبو اليزيد في تصريح خاص لـ «الوطن»، عن طموحاتها قائلة إنها كبيرة جدا، ولكن لا تضع خطة محددة، فالأساس بالنسبة لها هو أن تكون سعيدة ومستمتعة وأن يظل شغفها موجودا: «أستمتع بما أقدمه، إذا استمر ذلك الإحساس لدي حينها أشعر بالرضا جدا، فيجب بشكل دائم أن أحب ما أفعله سواء كان تمثيل أو طبخ أو أيا كان، أهم شيئا أن يظل شغف الإنسان موجودا ومضيئا».

أسماء أبو اليزيد: والدي الله يرحمه كان أقرب حد ليا

وعمن هو أقرب شخص لها في الوسط الفني أو بالخارج، ردت أسماء أن والدها الراحل كان الأقرب وهناك الكثير من المقربين لها: «لا أريد أن أذكر اسما محددا ولكن الأقرب من خارج الوسط».

وتحدثت أسماء عن والدها قائلة: «أحب أن أوجه له دعاء بالرحمة، والمغفرة طوال الوقت وبأحسن مكان في الجنة».

وبالنسبة لسؤال هل هناك مثلا أعلى لها ردت بـ«أسعى دائما أن أحصل على المواصفات الجيدة من كل شخصية، وأمزج بينهم، أي لا يوجد شخص واحد أريد أن أكون مثله، ولكن يجذبني الأشخاص الذين تأثرت بهم في الحياة والعالم ومن الممكن أن يكونوا غير مشهورين، إلا أن يكون هذا الشخص ترك لي أثر وأنا أراه مثلي الأعلى فمن الممكن أن أخذ منه مواصفات من الممكن أن تكون موجودة بي».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *