قال الدكتور حسام موافي، أستاذ طب الحالات الحرجة بقصر العيني، إنه جلس يتدبر سر إخفاء موعد ليلة القدر عن المسلمين، معتقدا أن «ذلك عمد من الله ليقسم المسلمين إلى 4 فرز»، مؤكدا أن هذه الفرزات موجودة في أي صناعة حيث يوجد فرز أول وفرز ثانٍ وفرز ثالث وفرز رابع، موضحا أن هناك مسلم فرز أول ومسلم فرز ثاني ومسلم فرز ثالث ومسلم فرز رابع، لافتا إلى أن الفرز الأول من المسلمين سيقيم ليالي رمضان خلال 30 يوما، أما الفرز الثاني سيقيم العشر الأواخر من رمضان، ولكن الفرز الثالث سيركز على الليالي الفردية في العشر الأواخر أما الفرز الرابع سيقيم ليلة 27 فقط.

 

وأضاف «موافي» خلال تقديمه برنامج «ربي زدني علما» المذاع على فضائية «صدى البلد» أن الشخص إذا أقام ليالي رمضان كلها فإنه سيكون موفقا في إقامة ليلة القدر، مؤكدا أن سورة القدر في القرآن وردت كلمة هي في القرآن رقم 27 وهذا ترجيح بأن تكون ليلة 27 هي ليلة القدر، داعيا الجميع بإقامة الصلوات في العشر الأواخر حتى يصادف العبد ليلة القدر لما لها من فضل كبير.

ويحتفل المسلمون في العشر الأواخر من ليالي رمضان بليلة القدر التي أنزل فيها القرآن ويستحب فيها الدعاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *