أكد وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، عبر سلسلة من التغريدات على حسابه الشخصي على موقع تويتر:  أن الحوثيين ينهبون الخزينة والاحتياطي النقدي ويصادرون مدخرات اليمنيين، وأضاف أن الحوثيين يستخدمون الأموال المنهوبة للإضرار بأمن اليمن.

كما كشف أن زعيم الميليشيا المدعومة من إيران، وجه بصرف مئات الملايين من الريالات حصريا لأتباعه من محافظة صعدة، وذلك في وقت يعاني فيه الملايين من المواطنين في صنعاء وباقي المناطق الخاضعة لسيطرته من الفقر والجوع، وتابع الارياني: لميليشيا تتسبب في أكبر مأساة إنسانية في العالم كما وصفته تقارير الأمم المتحدة.

وأضاف: ميليشيا الحوثي نهبت الخزينة العامة والاحتياطي النقدي والإيرادات من الجمارك والضرائب في مناطق سيطرتها، كما أوقفت مرتبات الموظفين وخنقت القطاع الخاص، وصادرت مدخرات المواطنين عبر فرض الرسوم والجبايات غير القانونية، دون أي اعتبار لتردي الوضع الاقتصادي والمعاناة الإنسانية.

كما كشف أن الميليشيا وجهت المليارات التي نهبتها من خزينة الدولة والإيرادات وقوت ومدخرات المواطنين لصالح ما تسميه “المجهود الحربي”.

يأتي هذا فيما كشف تقرير للمخابرات الأمريكية بأن إيران تركز جهودها على تعزيز قدرات وكلائها لتهديد حلفاء واشنطن.

ووفقا للتقرير الذي  أصدرته لجنة المخابرات بمجلس الشيوخ الأمريكي فإن الاستراتيجية الإيرانية تهدف لضمان بقاء النظام وتحقيق الهيمنة الإقليمية، بحسب شبكة “إيران إنترناشيونال”.

وأفاد التقرير الأمريكي بأن إيران تدعم الحوثيين بالأسلحة والمستشارين لتسهيل شن هجمات على السعودية، مضيفاً أن إيران تؤثر على وتيرة الهجمات التي تشنها الميليشيات ضد مصالح واشنطن في العراق وأضاف أن إيران تسعى إلى الحفاظ على استمرار عناصر موالية لها بالحكومة العراقية.

وحول مقتل قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، قال التقرير إن هذه الحادثة  إلى تدهور تحالفات إيران الإقليمية، كما اشار التقرير إلى أن عقوبات واشنطن على طهران أدت إلى ارتفاع التضخم وانخفاض قيمة العملة الإيرانية.

يأتي هذا فيما أصدر معهد (ستوكهولم) لأبحاث السلام الدولي سيبرى تقريرًا حول مغزى إعلان إيران رفع درجة تخصيبها لليورانيوم من 20% إلى 60%.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *