وقع المركز العالمي لمكافحة الفكر المتطرف (اعتدال) مذكرة تفاهم مع مركز الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب (UNCCT) ، التابع للأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب (UNOCT) ، التعاون لتعزيز مكافحة الإرهاب والتطرف العنيف (PCVE).

ووقع المذكرة الأمين العام للأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب ، فلاديمير فورونكوف ، وأمين عام مركز اعتدال ، منصور الشمري ، بحضور مندوب المملكة العربية السعودية ، الأمم المتحدة ، عبدالله بن يحيى المعلمي ، بصفته رئيس المجلس الاستشاري لمركز الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب.

العلاقات الإعلامية إلى وضع مشاريع مشتركة معًا لدعم الإرهاب التابع لهيئة الأمم المتحدة العالمية لمكافحة الإرهاب ، أنشطة مرتبطة ببناء علاقات معهم ، علاقات التواصل معهم وترويج الإرهاب ، إلى جانب حملات رفع الدعوى حول الشباب وترويج التسامح معهم ، إرهابيون ، إرهابيون ، إرهابيون ، إرهابيون ، إرهابيون ، إرهابيون وفق وكالة الأنباء السعودية “واس”.

التكاتف معاً

إلى ذلك ، توقيع مذكرة التفاهم عزم مركز الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب ومركز اعتدال على التكاتف لدعم جهود المجتمع الدولي.

أكد المعلم المعلمي على الدور الرئيسي لمكافحة الإرهاب من مركز تميز ، مشيدا بتوقيع المذكرة التي تعكس الاهتمام الكبير للمملكة العربية السعودية والتزامها لمكافحة الإرهاب.

“انطلاقة شراكة مستدامة”

من جانبه ، أوضح فورونكوف أن مذكرة التفاهم معرضة لإقامة علاقة شراكة وربطها مع المملكة المتحدة ، إلى جانب واحد من أرض المعارض فيما يتعلق بالمنتشر فيما يتعلق بممارسة الجنس.

تأكيد ، أكد الشمري على التزام مركز اعتدال في دعم الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب بكل احترافية بما يملكه المركز من مقومات فكرية وإعلامية وتقنية ، وذلك لتحقيق أهداف النبيلة المرجوة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *