تشهد مصر حدث عالمي نادر لا يحدث كثيرا خاصة في ظل الأزمة العالمية التي تمر بها مصر والعالم الآن والتي كبدت العالم انهيار اقتصادي كبير، نقل 22 مومياء ملكية في كبسولات مصممة خصيصا في موكب ضخم إلى متحف جديد حيث يمكن عرضها بشكل أكثر بهاء.

وسيتم نقل المجموعة الرائعة من مومياوات من المتحف المصري البالغ من العمر 119 عامًا في ميدان التحرير بالقاهرة إلى المتحف القومي للحضارة المصرية في الفسطاط، عاصمة مصر في العصور الوسطى في تمام الساعة السادسة مساءا احتفالية مهيبة خلال النقل المومياءات.

ويستقبل المتحف القومي للحضارة المصرية 22 مومياء ملكية ترجع إلى عصر الأسر الـ 17، و18، و19، و20، من بينها 18 مومياء لملوك و4 مومياوات لملكات.

ويقع المتحف القومي للحضارة في منطقة الفسطاط بالقاهرة على مساحة 33.5 فدان، منها 130 ألف متر مربع مبان، وهو يستوعب 50 ألف قطعة أثرية تحكي من مختلف عصور مصر القديمة، حتى التاريخ المعاصر ووقتنا الحاضر، ويطل موقع المتحف على بحيرة طبيعية، وهي بحيرة عين الصيرة، ويضم مجموعة من المخازن لحفظ الآثار مجهزة بأحدث التقنيات.

وستنتقل مومياوات 18 ملكًا وأربع ملكات على مركبات ذات طابع خاص بالترتيب من الأقدم حيث يقود الموكب المومياء الأقدم، ليصفة علماء مصر والعالم بأنه حدث استثنائى لن يتكرر، وذلك فى موكب مهيب يليق بعظمة الأجداد والحضارة المصرية العريقة.

ويرافق المومياوات الملكية موتوسيكلات رئاسية وأحصنة وعجلات حربية مقلدة وموسيقى عسكرية، كما سيتم تصوير الحدث العظيم باستخدام 39 كاميرا مختلفة بزوايا مختلفة، ليرى العالم جمال وحضارة مصر بشكل مختلف.

التغطية الإعلامية

من المقرر أن يكون هناك 400 قناة تليفزيونية تشارك في تغطية الحدث كما يوجد أكثر من 200 مراسل دولي لتغطيته، وسيتم بثه بـ 14 لغة مختلفة.

تأمين وزارة الداخلية

وتأتي الجهود الأمنية في مصر لتأمين المومياءات من المتحف المصري في ميدان التحرير بالقاهرة إلى المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط، بإجراءات مكثفة حيث دفعت وزارة الداخلية بقوات التدخل السريع، للتعامل الفورى مع كل المواقف الطارئة، إلى جانب تكثيف الخدمات المرورية، لتيسير الحركة المرورية بكل الطرق والمحاور المحيطة بمنطقة الحدث.

مواعيد إغلاق المنشآت والطرق

وستغلق المحاور المرورية، أمام جميع أنواع المركبات والأفراد، اليوم من الساعة 6 مساءً إلى الساعة 8.30 مساءً، وذلك على النحو التالى:-
1 – غلق جميع منافذ الدخول والخروج إلى ميدان التحرير والمنافذ المؤدية إليه من كوبرى 6 أكتوبر وكوبرى 15 مايو.
2 – غلق مطالع كوبرى 6 أكتوبر القادمة إلى شارع النيل.
3 – غلق كوبرى الجلاء فى الاتجاه القادم من الجيزة.
4 – غلق منطقة الكورنيش والشوارع الجانبية المؤدية له، بدءً من كوبرى قصر النيل حتى منطقة الاحتفال.
5 – غلق كوبرى الجامعة وكوبرى عباس للقادم من الجيزة، وطريق “مصر- حلوان” فى اتجاه ميدان أثر النبى.
6 – غلق منازل كوبرى المنيب وطريق الأوتوستراد، التى تؤدى إلى ميدان أثر النبى.
7 – غلق محطة مترو السادات منذ الساعة 12 ظ حتى الساعة 9م.

الاهتمام عالميا بموكب نقل المومياوات

وجاء موقع ذا ناشيونال ليشيد بموكب نقل المومياوات الملكية ليسرد حياة أشهر مومياوات تم اكتشافها في مصر، واصفه إياه بأن تلك الحد هو تتويج لجهود وزارة الآثار؛ لاسيما بعد الاكتشافات الأثرية الأخيرة،

كما أشادت ناشيونال جيوجرافيك، بموكب نقل المومياوات المصرية وقالت إن رحلة نقل المومياوات ليست أول رحلة برية للمومياوات، لأنه تم نقل عدد كبير من الموميات بعد دفنها فى المقابر الضخمة والفخمة بوادى الملوك بالقرب من الأقصر منذ حوالى 3000 عام، إلى مخابئ سرية لحمايتها، ولكن أعيد اكتشاف المخابئ فى أواخر القرن التاسع عشر.

أبرزت شبكة CBS الإخبارية الأمريكية وموقع “ميدل آيست أونلاين”، ووكالة رويترز حدث نقل المومياوات الملكية ووصفته بالحدث “المهيب”، قائلة “إنه بحلول غروب الشمس، يغادر الملوك القدامى المتحف المصري في ميدان التحرير في عرض ضخم، كل منهم على سيارته المزينة الخاصة به محاطة بموكب يشبه المهرجان، مليء بالموسيقى والأضواء والأزياء والخيل”.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *