قال مسئول نيجيري: إن مئات السجناء فروا من سجن في جنوب شرق البلاد اليوم بعد أن هاجم مسلحون السجن.

وقال فرانسيس إينوبوري، المتحدث باسم دائرة الإصلاح النيجيرية، في بيان إن مسلحين مجهولين أفرجوا بالقوة عن 1844 سجينًا في وقت مبكر من اليوم الإثنين من مركز احتجاز أويري في ولاية إيمو.

وأوضح إينوبوري أن المهاجمين الذين جاءوا في عدة سيارات: “تمكنوا من الدخول إلى الساحة باستخدام المتفجرات لتفجير المبنى الإداري”.

وأضاف المتحدث أن المهاجمين الذين كانوا يحملون بنادق هجومية “اشتبكوا مع أفراد الأمن الموجودين في الخدمة في معركة قوية بالاسلحة النارية”.

وأمر القائم بأعمال المراقب العام للإصلاحيات جون مرابور بإجراء تحقيق في الحادث.

وتحدث عمليات الهروب من السجن أحيانًا في السجون النيجيرية. وفي أكتوبر الماضي، فر 1993 سجينًا من سجن في مدينة بنين، جنوب غرب نيجيريا، في أعقاب هجوم على السجن.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *