كشف السفير سامح شكري، وزير الخارجية، عن تفاصيل فشل مفاوضات سد النهضة، قائلا، “إن الفترة الاخيرة أبدت كل من مصر والسودان مرونة بالغة لتغيير إطار المفاوضات والوصول إلى حل حول المسائل العالقة، ولكن كل ما تم تداوله من أطروحات مختلفة، كانت دائمًا ما تجد الرفض من الجانب الإثيوبي”.

وتابع “شكري”، خلال مداخلة مع الإعلامية لميس الحديدي، ببرنامج “كلمة أخيرة”، المذاع على شاشة “ON”، مساء الثلاثاء، أن رئيس الاتحاد الإفريقي لم يطرح على مصر أي مواعيد لاستئناف المفاوضات، وما صدر من رئيس الاتحاد هو بيان إجرائي يوضح من حضر المفاوضات.

التفاصيل..



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *