أعلنت إسبانيا أنّها ستحصر استخدام لقاح أسترازينيكا بمن هم فوق 60 عامًا، في قرار يأتي بعد أن خلصت هيئة تنظيم الأدوية الأوروبية إلى وجوب إدراج جلطات الدم ضمن الآثار الجانبية «النادرة جدًا» للّقاح المضادّ لـ«كوفيد-19».

وقالت وزيرة الصحّة الإسبانية، كارولين دارياس، في مؤتمر صحفي: «سنواصل إعطاء لقاح أسترازينيكا، ولكن لمن هم فوق سنّ الستّين»، لتحذو بذلك إسبانيا حذو عدد من الدول التي سبقتها إلى اتّخاذ نفس الإجراء.

ويأتي القرار الإسباني بعد ساعات على إصدار الهيئة الأوروبية لتنظيم الأدوية ومقرّها أمستردام بيانًا دعت فيه الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي إلى الاستمرار في استخدام لقاح أسترازينيكا لأنّ فوائده تفوق مخاطره.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *