ولي العهد السعودي يعلن افتتاح محطة سكاكا للطاقة الشمسية


أعلن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ، افتتاح مشروع محطة سكاك لإنتاج الطاقة من الطاقة الشمسية وتوقيع شراء الطاقة لـ 7 مشروعات جديدة ، توقيع الطاقة جواًذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود على تنمية تنمية المملكة العربية السعودية رؤية 2030 ، وما يندرج تحتها من قيادة في قطاع الطاقة المتجددة.

مبادرة الشرق الأوسط الخضراء “مبادرة الشرق الأوسط الأخضر” ، مبادرة الشرق الأوسط الخضراء ، مقاولات ، مقاولات ، مقاولات ، مقاولات ، تجارة ، تجارة ، تجارة ، تجارة ، تجارة ، إيجار ، تجارة ، تجارة ، واستمرار ، ودورنا الريادي. استقرار أسواق الطاقة المتجددة ، سنواصل هذا الدور لتحقيق الريادة في مجال الطاقة المتجددة “.

يتم التعبير عن عزمنا على التعبير عن عزمنا على أن نكون معًا في جميع أنواع الطاقة ، وسعينا لتحقيق أفضل وأداء مثالي ، وتحسين إنتاجها واستهلاكها ، نشهد اليوم بدء تشغيل مشروع مشروع سكاكا لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية ، والتي تمثل خطواتنا لاستغلال الطاقة المتجددة في المملكة وفي القريب العاجل سيكتمل مشروع محطة دومة الجندل لإنتاج الكهرباء من طاقة الرياح “.

العهد ولي العهد: “نشهد اليوم توقيع لسبعة مشروعات جديدة لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية ، في مناطق مختلفة من المملكة ، الطاقة وستصل جاذبية الصورة ، بالإضافة إلى مشروعي سكاكا ودومة الجندل ، إلى أكثر من 3600 ميجا وات ، أنها ستوفر الطاقة الكهربائية المزيد 600 ألف وحدة سكنية ، ستخفض أكثر من 7 ملايين دولار من الطاقة الشمسية في العالم. و ستتبع هذه الحلقة المختلفة من علامات التبويب المختلفة.

مشروعات الطاقة الشمسية ، مشروعات الطاقة المتجددة ، مشروعات الطاقة الخضراء في أنحاء المملكة ، تمثل عناصر جوهرية في استغلال الطاقة في استغلال الطاقة ، أريد أن تصبح حصة كل من الغاز ومصادر الطاقة المتجددة في هذا المزيج حوالي 50٪ عام 2030 م.

الطاقة المتجددة في الطاقة المتجددة ، تستهلك الطاقة في إنتاج الكهرباء ، تستهلك الطاقة في البيئة ، للوصول إلى الطاقة البيئية ، والأعلى كفاءة ، والأعلى كفاءة ، والأكثر تكلفة ، والأكثر استهلاكًا للبيئة والمحافظة على الطاقة. نشجع المملكة العربية السعودية في بداية نشجعها ، نشجعها ، نشجعها ، نشجعها ، نشجعها ، نشجعها ، نشجعها.

و ذكر ولي العهد أن “مبادرتي” السعودية “و” الشرق الأوسط الأخضر “، بالإضافة إلى الصورة التي نشرتها الخضراء ، تمثل جزء جوهرية من دورنا الريادي تجاه القضايا الدولية المشتركة ، واستكمالاً للجهود التي بذلتها المملكة ، خلال فترة رئاستها ، مشاهدة نتج وداعا لهذه النعمة ، فإنهم يوازنون في الطاقة المتجددة ، كما أنها تضاف إلى الطاقة التي تنتقل من الطاقة إلى المكانة التي نتمتع بها في مجال الطاقة بشكل عام “.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *