اختتمت الهيئة العامة لقصور الثقافة من خلال الإدارة المركزية للتدريب وإعداد القادة الثقافيين مناقشة المشروعات التسويقية للمجموعة الثانية من الورشة التدريبية “التسويق الإلكتروني”.

وقالت إيمان عثمان محاضر ومدرب بمعهد تدريب الإعلاميين الأفارقة بماسبيرو في مناقشتها للمتدربين، إن التسويق الرقمي هو أحد الركائز والأسس التي يمكن من خلال اتباعها نجاح الترويج للأنشطة الثقافية بشكل حرفي وبه العديد والعديد من الأفكار التي تتسم بالإبداع البعيد عن كل ما هو تقليدي وغير مألوف، وأهم ما يميزه هو العصف الذهني الذي يكسر حاجز الزمان والمكان عبر تغيير أساليب التسويق، وهو ما يتطلب بطبيعة الحال الاعتماد على طرق مدروسة وفقًا لمتطلبات المجتمع الذي يتم به طرح المنتجات الثقافية على مختلف أنواعها وأشكالها، وأن العامل الأساسي في نجاح أي عملية تسويقية يعتمد على محركات البحث وإبراز دورها الفعال في عرض المنتجات الثقافية المراد التسويق لها عبر تطوير استراتيجيات التسويق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *