فيفا يحتفل بعيد ميلاد عمرو زكى: مهاجم قوى وتوج مع الفراعنة بكأس إفريقيا مرتين



احتفل حساب الاتحاد الدولى لكرة القدم “فيفا” عبر تويتر، بعيد ميلاد البلدوزر عمرو زكى، نجم منتخب مصر والزمالك وويجان الإنجليزى الأسبق، الذى أتم اليوم، الخميس، الأول من أبريل، 38 عاما.


عمرو زكى


ونشر حساب الفيفا، صورا للبلدوزر بقميص الفراعنة وقميص ويجان، صحبها بتعليق: “توج مع منتخب مصر مرتين بكأس إفريقيا 2006 و2008 جائزة، ما هو الهدف الذى سجله المهاجم القوى وبقى محفوراً فى ذاكرتك؟”، مضيفا: “عيد ميلاد سعيد عمرو زكى الذى يحتفل اليوم بعيد ميلاده الـ38”.

فيفا
فيفا


ويحتفل، اليوم الخميس، عمرو زكى مهاجم الزمالك ومنتخب مصر السابق بعيد ميلاده الـ38، لاسيما أنه من مواليد الأول من أبريل لعام 1983، ويعد زكى من أبرز لاعبى الكرة المصرية، الذى أثر اعتزاله بشكل كبير على أداء منتخب مصر بسبب عدم وجود بديل قوى يقود هجوم الفراعنة منذ تعليق حذائه فى 2015.

عمرو زكى
عمرو زكى


لعب عمرو زكى فى البداية للمنصورة قبل أن ينتقل لإنبى فى موسم 2003 مقابل مبلغ تخطى 1.5 مليون جنيه، ليقود إنبى للفوز ببطولة كأس مصر 2004 – 2005، قبل أن تشهد أمم أفريقيا 2006 بداية تعارف الجماهير على قدرات البلدوزر ليحل بديلاً لميدو ويسجل هدفه الشهير فى مباراة السنغال.


رحل عمرو زكى بعد التألق مع منتخب مصر بأمم أفريقيا 2006 وتصفيات كأس العالم نحو لوكوموتيف موسكو الروسى لكنه عاد بسبب الطقس غير المناسب، الذى لم يتكيف معه ليتعاقد مع الزمالك وكانت البطولة الأهم له فى مشواره مع القلعة البيضاء بخطفه الكأس للأبيض 2008 بتسجيله الهدف القاتل فى شباك إنبى، فى المباراة التى انتهت 2 / 1 للزمالك.


رحل عمرو زكى من الزمالك فى موسم 2008 / 2009 إلى ويجان أتلتيك الإنجليزى على سبيل الإعارة لمدة عام مقابل 1.5 مليون يورو ليُسجل بقميص اللاتيكس عشرة أهداف تاريخية حولته إلى فتى الشباك الأول لدى جماهير ويجان ليقضى على موجة الابتسامات الساخرة من التصريحات التى أدلى بها فور انضمامه للفريق بأنه سيصبح هداف البريميرليج.


كما خاض البلدوزر عدة تجارب احترافية فى الملاعب العربية ضمن صفوف السالمية الكويتى والرجاء المغربى والعهد اللبنانى، بالإضافة إلى رحلة احترافية فى الازيجسبور التركى.


وتوج عمرو زكى مع المنتخب الوطنى ببطولة الأمم الأفريقية أعوام 2006 و2008 على التوالى، كما سجل 29 هدفاً دولياً، بالإضافة إلى تتويجه ببطولتى لكأس مصر واحدة مع إنبى والأخرى مع الزمالك، شارك مع الأبيض فى 88 مباراة على مدى تاريخه سجل خلالهما 35 هدفاً، ومن أهدافه التى لن تنسى الثنائية التى سجلها فى شباك ليفربول بقميص ويجان.


وأنهى زكى مسيرته لاعبا بنادى العهد اللبنانى فى صفقة انتقال حر، انتهت بفسخ التعاقد بعد شهر واحد بالتراضى ليعلن الاعتزال فى أغسطس 2015.