يشعر الجهاز الفني للاتحاد السكندري ببعض القلق من تأخر موعد الحصول على لقاح كورونا، حيث كان يأمل الفريق في التلقيح في فترة التوقف الدولي الجارية، قبل الدخول مرة أخرى لأجواء المنافسة في الدوري الممتاز هذا الموسم.


وينطلق قلق الاتحاد السكندري، كون اللقاح يستلزم راحة يومين على الأقل بعد الحصول عليه، وهو ما قد يؤثر على جاهزية اللاعبين الفنية وسط دوري مضغوط ومزدحم بالمباريات.


وأكد عمر الأشلم، رئيس الجهاز الطبي بنادي الاتحاد، أنهم لم يتلقوا حتى الآن إخطارا من وزارة الصحة بموعد تلقى اللقاح، رغم تسجيل الفريق بالكامل منذ قرابة أسبوعين.


الاتحاد السكندري يلاقي المقاصة يوم 17 يونيو الجارين، ثم يصطدم بغزل المحلة يوم 26 من نفس الشهر، وبعدها الإسماعيلي يوم 5 يوليو، ثم الزمالك يوم 8 يوليو المقبل.


وفي سياق متصل، كشف رئيس الجهاز الطبي بنادي الاتحاد السكندري صعوبة لحاق لاعب الفريق أحمد نبيل مانجا بمباراة زعيم الثغر أمام المقاصة، والمقرر لها 16 يونيو الجاري، في إطار منافسات الجولة 26 من مسابقة الدوري الممتاز هذا الموسم.


وغاب أحمد نبيل مانجا، لاعب فريق الاتحاد السكندري، عن مباراة فريقه أمام أسوان، بعدما تعرض للإصابة بشد في العضلة الأمامية في مباراة زعيم الثغر  والتي انتهت بالهزيمة أمام الجونة، وخضع اللاعب لفحص طبي، قرر العميد حسام حسن المدير الفني على إثره استبعاد اللاعب من مواجهة أسوان الأخيرة التي انتهت بفوز زعيم الثغر بهدفين دون رد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *