أعرب «روبرتو مانشيني» المدير الفني لمنتخب إيطاليا، عن سعادته بالفوز والأداء الجيد أمام ضيفه تركيا، خلال الفوز بثلاثية نظيفة، في المباراة الافتتاحية لبطولة كأس الأمم الأوروبية «يورو 2020».

وأضاف «مانشيني» في تصريحات بعد المباراة لقناة «راي سبورت» الإيطالية: «لم نتمكن من تسجيل هدف في الشوط الأول،  لم يكن الأمر سهلا، إذ أن تركيا فريق جيد للغاية».

وأردف: “في هذه المباريات أنت تريد كل شيء، حصلنا على مساعدة الجماهير، ونحن سعداء، وأعتقد أن الفريق قدم أداءً مميزًا للغاية”.

وتابع: “كان الأمر حاسمًا عندما حركنا الكرة بسرعة، وتمكنا من تحرير اللاعبين لاستلام التمريرات.. كان من المهم أن نبدأ بشكل جيد، وكان ذلك مرضيًا لنا وللجماهير ولجميع الإيطاليين”.

وأتم مدرب الآزوري: “لقد كانت أمسية رائعة، وآمل أن يكون هناك المزيد.. هناك طريق طويل لويمبلي (ملعب نهائي البطولة)، حيث لا تزال أمامنا 6 مباريات”.

واستهل المنتخب الإيطالي مشواره في البطولة بانتصار ثمين بثلاثية نظيفة على المنتخب التركي، والتي قصت شريط نسختها رقم 16، على ملعب الأولمبيكو في العاصمة الإيطالية روما.

وظهر الأتزوري بشكل مُغاير عن فلسفته الدفاعية المعتادة، فتحت إمرة مانشيني ظهرت القدرات الهجومية للطليان بشكل ملحوظ خلال المباراة، التي سارت في اتجاه واحد.

وجاء الهدف الأول في المباراة بحلول الدقيقة 53 لصالح إيطاليا بعد أن أرسل دومينيكو بيراردي، جناح الأتزوري، عرضية قوية اصطدمت بجسد المدافع التركي ميريح ديميرال وسكنت الشباك.

وتعد هذه المرة الأولى في تاريخ بطولة أوروبا التي تفتتح عن طريق هدف عكسي بالنيران الصديقة، وفقًا لشبكة سكواوكا للإحصائيات.

وأضاف المنتخب الإيطالي الهدف الثاني عن طريق هدافه، تشيرو إيموبيلي في الدقيقة 66، ثم أضاف إنسيني الثالث (3-0) في الدقيقة 79.

ودخل المنتخب الآزوري المباراة بتشكيل مكون من كالتالي: «جيجي دوناروما – فلورينزي – بونوتشي – كيليني – سبينازولا – باريلا – جورجينيو – لوكاتيلي – بيراردي – إيموبيلي – إنسيني».

في المقابل دخل المنتخب التركي المباراة بتشكيل مكون من: «تشاكير – سيلك – سويونكو – ديميرال – ميراش – يوكوشلو – توفان – كرامان – كالهانوجلو – يازيسي – يلماز».

وتضم المجموعة الأولى لبطولة كأس الأمم الأوروبية كلا من: إيطاليا وتركيا وويلز وسويسرا.

وتقام النسخة الـ 16 من منافسات البطولة العريقة في 11 مدينة أوروبية، وذلك احتفالاًَ بمرور 60 عامًا على تدشين البطولة، التي تأجلت للعام الجاري بسبب تداعيات فيروس كورونا.

وسوف تستمر البطولة حتى 11 يوليو المقبل بمشاركة 24 منتخبًا، وسط إجراءات مشددة في 11 مدينة أوروبية، بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19» والذي تسبب في تأجيل انطلاقها لمدة عام بعدما كان مقررا لها صيف 2020.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *